في ليلة من ليالي شباط

Ad

ربيع الأحمد
ليلة تكون ذكرة لكل الاشخاص
تمر كلمح البصر على بعض الناس
وتكون سنة على القسم المعنين منهم
في ليلة الجو دافئ ولطيف
والكل ينام في سريره مستريح
نبحث بداخلها عن حدث من احداث الشهر
تجد حكم بكل يوم تهزك
وتقربك ان شاء الله الى عبادة الله
من كل حادثة حكمة جديدة
تهز مشاعرك ان كانت رقيقة
وتقوي ايمانك اذ نقص
وتزد تقربك الى الله اذا اهتز
من كل حكمة تتعلم
ان الله اذا احب عبده ابتلاه
ان القدر يكتبه لنا الله
حياتنا مرسومة من الولادة للوفاه
الله يختبرنا في اهلنا واولادنا
كيف نتقبل اختبار الله لنا
ان ننجح في توعية الجيل من مشاكلنا
ننشر حكمة تعلمناها ليتعلم منها الناس
الله يقرر لنا المصير
الاحتراس واجب على الجميع
لا تقل اريد بل قل ان شاء الله يكون
هذا هو حلنا في كل شهر جديد
حكم كثير لكن يجب ان نفهمها
الله منحنا القوة لنكون للحمل عنوان
ثق بنفسك وامن بربك ان الله كبير
ان الله يحب العفو لبي الله بصلاه يلبي حجتك ويغنيك
الله يغنيك عن البشر كلهم ان احببته
اتخذ لك اخ تحبه بالله الله يقوي مشاعرك
وتكون ذو فخر للناس

2 Comments on في ليلة من ليالي شباط

اترك رد