مدير عام اتحاد الانترنت:”نخشى ان يؤدي قانون الفيسبوك الى المس بحرية التعبير”

تصوير : الناطقة باسم الكنيست

عقدت لجنة العلوم والتكنولوجيا، الاثنين، جلسة حول نشاط اتحاد الانترنت الاسرائيلي، وناقشت الجلسة تقرير الاتحاد السنوي وتسجيل النطاقات – الدومين في اسرائيل، والذي يتم بيد الاتحاد حيث هنالك من يرى ان يتم الامر برقابة حكومية.

رئيس اللجنة، عضو الكنيست اوري مكليب قال: “الاتحاد الذي نناقشه اليوم هو مؤسسة تطوعية تقوم باقصى ما يمكن من اجل التنجيع والتحسين دون وجود تنظيم ملزم”.

مدير عام اتحاد الانترنت، المحامي يورام هكوهن قدم استعراضا عن الاتحاد، وقال ان الاتحاد مؤتمن على تخصيص اسماء النطاقات (الدومين) في نطاق il وان الاتحاد سيتوقف عن تخصيص الاسماء وسيتخصص في ادارة السجل فقط، وان التسجيل سيتم من خلال مسجلين فرعيي، على شكل شركات تجارية.

وعرض هكوهين، بناء على طلب رئيس اللجنة، موقف الاتحاد حول مشروع قانون الوزراء اردان وشاكيد والمسمى بـ “قانون الفيسبوك” ويتعلق بامكانية ازالة مضامين من قبل الدولة في حالات معينة.

“التحريض على الارهاب في الانترنت هو مشكلة حقيقية، ويجب توفير حل، لكننا لا نعتقد انها حلول تشريعية. المشروع لا يتعلق فقط بالتحريض في الانترنت، انما يتعلق بموضوع واسع أكثر. نحن نخشى انه سيؤدي بنا الى تدخل واسع في حرية التعبير وبشكل سافر”. اشار هكوهن وأضاف: “نخشى من ان التشريع في الانترنت سيشوه الحيادية”.

وتم خلال الجلسة نقاش في موضوع استمرار ادارة تسجيل عناوين الدومين في اسرائيل من قبل الاتحاد.

Be the first to comment

اترك رد