بئر المكسور تكافح الآفات السلبية الاجتماعية

Ad

أٌقيمت مؤخرا محاضرات توعوية بموضوع جيل المراهقة والتغييرات التي تحدث من حول المراهق والتي تؤدي بالكثير من الأحيان لظواهر سلبية كاستخدام الدخان والأرجيلة في ثلاثة مدارس في قرية بئر المكسور وذلك بمبادرة من منسق السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول في المجلس المحلي بئر المكسور، أشرف حجيرات، ومرافقة من مدير قسم المعارف في المجلس المحلي بئر المكسور عادل حريب.
فقد بدأت المحاضرات في المدرسة الابتدائية أ التي يديرها المربي زكي حجيرات واستمرت في المدرسة الابتدائية ب بإدارة المربي موسى غدير ومن ثم في الابتدائية ج بإدارة المربي عاطف غدير. تحدث المحاضر علاء عبد الحي عن التغييرات التي تحدث في جيل المراهقة من الناحية السلوكية وما هو تأثير المجتمع على المراهق وأبناء الشبيبة على بعضهم البعض، فالكثير من المراهقين يقعون في فخ الآفات السلبية التي لا تخلو من الدخان والأرجيلة، فقد شدّد المحاضر علا عبد الحي على الجوانب السلبية لهذه المواد على جسد الانسان، حيث أنه شرح شرحا مفصلا عن تركيبة الدخان والأرجيلة الضارة على الجسد والتي يتبعها ضررا على الناحية النفسية أيضا.

Be the first to comment

اترك رد