بشائر الخير

بسم الله الرحمن الرحيم
بشائر الخير
تبرق الهيئة الإسلامية للدعوة والإرشاد بالتهنئة القلبية الخالصة الى أمتنا الإسلامية عامة، والى أهلنا في الداخل خاصة، بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك أعاده الله علينا وعلى أمتنا باليمن والإيمان والسلامة والإسلام، هلال رشد وخير.
ومن معين القرآن نستقي “وذكرّ فإنّ الذكرى تنفع المؤمنين”، فنبعث لكم بهذه الرسائل من القلب إلى القلب :
1. رسالة بشائر خير .. لأمتنا الإسلامية في أرجاء المعمورة نؤكد بأنّ المستقبل لهذا الدين ورغم كل الظروف الصعبة والمحن التي تمر علينا إلا أنّ رمضان الخير يبعث في نفوسنا الأمل والتفاؤل.
2. رسالة إلى الشباب .. “الفتوّة مع الالتزام أجمل وأكمل”:
اعلموا أنّ من أعظم الذنوب ظنّكم بأنّ ذنبكم أكبر من أن يغفره الله لكم, تذكروا قوله تعالى لعباده في الحديث القدسي “يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني, غفرت لك ولا أبالي..”، ها هو شهر رمضان المبارك فرصة قد لا تعوّض، اطرق فيه باب رحمة الله. “والله يريد أن يتوب عليكم ويريد الشيطان أن يضلكم ضلالا بعيدا”.
3. رسالة إلى الأئمّة والدعاة: “وإنمّا جعل الإمام ليؤتمّ به” ..
يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم ” كلكلم راع وككلم مسؤول على رعيته”، وعليه فإنّ أركان المسؤولية يتناولها جميع أطراف الأمّة كلٌّ من مكانه وموقعه, فأنت الإمام, والداعية, نوصيك بالمصلّين خيرًا, وبالشباب خيرًا مضاعفا.
4. رسالة إلى الأسرة: “اجعلوا بيوتكم قبلة” ..
بالرحمة, والمودة, والصفاء, والاجتماع على موائد الافطار, وحلق الذكر، وعدم إهدار الأوقات بما لا ينفع، نحوّل بيوتنا من مجرّد أبنية وأثاث، إلى قبلة وأساس. أساس يستند إليه أفراد الأسرة ليأخذوا حاجتهم منه، بل ولا يرضون بغيره بديلا.
كل عام وأنتم بخير
الهيئة الإسلامية للدعوة والإرشاد
26 شعبان 1437هـ الموافق 02/06/2016 م

1 Comment on بشائر الخير

اترك رد