وصال حجيرات : “المرأة البدوية تتمتع بالمؤهلات لكن تنقصها الفرص”

"المرأة البدوية تتمتع بالمؤهلات لكن تنقصها الفرص ويجب اتاحة المجال للجيل الشاب ليحظى بفرصه لقيادة المجتمع"

close up
وصال حجيرات، مدير مركز ريان (لقرى بير المكسور – طوبا – والقرى البدوية مسجاف) يتحدث لزاوية close up :


عرفنا عن نفسك؟

“وصال حجيرات (31 عاما) متزوج وأب لطفل.عام 2006 أنهيت تعليمي الجامعي وحصلت على اللقب الأول في التربية الخاصة – Bed من كلية ليفينسكي للتربية في تل ابيب، بتخصص العلاج بالموسيقى والحركة. عملت في سلك التربية والتعليم لمدة 5 أعوام، والسنة الماضية أنهيت تعلم دورة في الإدارة من قبل منظمة “لوطم” للتنمية الإدارية.
أنا ناشط على الصعيد الجماهيري في قريتي بير المكسور منذ أن كنت طالبا جامعيا، وطيلة حياتي بحثت عن عمل أستطيع من خلاله خدمة مجتمعي”.

ما هو أكثر شيء تحبه في بلدتك؟
“ما يميز قريتنا وأحبه كثيرا فيها انها عائلة واحدة كبيرة، متماسكة ومتراصة ونسيجها الاجتماعي متين، نساعد بعضنا البعض، ونقف إلى جانب بعضنا في السراء والضراء”.

حدثنا عن عملك الحالي؟
“أعمل مديرا لمركز ريان (بير المكسور – طوبا – والقرى البدوية مسجاف) ومسؤول عن التوجيه المهني التشغيلي – لبرنامج بدو الشمال”.

ما هي المهنة التي أحببتها ولم تستطع امتهانها؟
“طالما أحببت علم النفس وجميع الأمور المتعلقة بهذا المجال الواسع”.

لماذا حسب رأيك يعاني المجتمع البدوي من فقر وبطالة وظواهر سلبية أخرى؟
“هنالك عدة أمور وعوامل قد تؤدي إلى ذلك، منها النقص في أماكن العمل والحلقات والتخصصات لقضاء أوقات الفراغ لدى الشبان. وفي هذا السياق أعتقد انه يجب الاستثمار أكثر في الأمور الإيجابية والمفيدة والتي تستقطب الشبان كالرياضة مثلا إذ يجب توجيه الشبان إلى هذا المجال”.

“أعتقد أن المجال مفتوح لتحسين مكانة النساء البدويات ورفعها أكثر حيث ان النساء تستحق رتبة أعلى. تمتلك النساء القدرات والمؤهلات لكن تنقصهن الفرص وخاصة التي تتعلق بالمهن الريادية والقيادية داخل البلدات، نحن نلمس زيادة في عدد المتعلمات وهذا أمر ايجابي يجب تشجيعه. في السابق كانت المرأة البدوية امرأة منتجة، عاملة، وأم رائعة، ولهذا لا أرى سبباً يمنع استمراريه ذالك.

ما رأيك بمكانة المرأة العربية البدوية في المجتمع وما هو دور مراكز ريان بهذا الشأن؟
“أعتقد أن المجال مفتوح لتحسين مكانة النساء البدويات ورفعها أكثر حيث ان النساء تستحق رتبة أعلى. تمتلك النساء القدرات والمؤهلات لكن تنقصهن الفرص وخاصة التي تتعلق بالمهن الريادية والقيادية داخل البلدات، نحن نلمس زيادة في عدد المتعلمات وهذا أمر ايجابي يجب تشجيعه. في السابق كانت المرأة البدوية امرأة منتجة، عاملة، وأم رائعة، ولهذا لا أرى سبباً يمنع استمراريه ذالك.
نحن في مراكز ريان نعمل على تقديم العديد من الخدمات المتعلقة بالتوجيه التشغيلي منها كتابة السيرة الذاتية، وتطوير اللغة العبرية، وكذلك نقدم خدمات تتعلق بالتوجيه لاجتياز مقابلات العمل بنجاح، ونوفر إمكانية الاشتراك في دورات تأهيل مهني تساعد في الاندماج في سوق العمل، ونقدم الخدمات للجميع لاسيما النساء حيث نعمل دوما على دعمهن وتشجيعهن وتقديم المساعدة لهن، فالنساء يتمتعن بالمؤهلات والقدرات ويجب فقط منحهن الفرص والثقة”.

وصال حجيرات
وصال حجيرات

شيء تحبِ أن تغيّره في مجتمعك؟
“يجب ان نرفع نسبة الطلاب الجامعيين البدو، وأن يحظى الشبان بفرصهم ويتولوا المنصات والوظائف الجماهيرية. وكذلك تشغيل البدو في المؤسسات الجماهيرية والحكومية”.

أكثر بلدة تحب زيارتها ولماذا؟
“طوبا الزنغرية.. فهذه البلدة تتمتع بقوى كبيرة كامنة فيها، كذلك تكمن فيها قوة سياحية كبيرة، وأشعر بأنني أتواجد في بيتي عندما أكون في طوبا”.
ما هو السؤال الذي لن تسأله لنفسكِ ابداً ؟
“لن اسأل نفسي من هو الانسان الذي اتعامل معه”.
حدثنا باختصار ماذا تعني لك المصطلحات التالية (الكذب – السياسة – النفاق  –الهاتف الخليوي- الفيسبوك) ؟
الفيسبوك والهاتف – سلاح ذو حدين، لهما الإيجابيات والسلبيات، وذالك متعلق بطريقة استعمالنا واستغلالنا لهما من اجل توظيفهما للإيجاب.
السياسة- القيادة الحكيمة والشفافية والمهنية
الكذب والنفاق –ليس من ديننا وتربيتنا
جملة / مقولة تحب أن ترددها؟
هناك مقولتين:
“لك شيء في هذا العالم.. فقم”
“لا يوجد إنسان فاشل، التجربة هي الفاشلة وليس الإنسان”.

من هو مثلك الأعلى؟
“بعد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم– عمر بن الخطاب كرم الله وجهه لعدله بين الناس كما هو معروف عنه، ولشخصيته القوية التي تمتع بها”.

أمنية على الصعيد الشخصي؟
“أتمنى ان استمر في العمل الجماهيري وفي أعمال تساعد أبناء بلدتي”.

أمنية على الصعيد العام؟
“الارتقاء بمجتمعنا من الناحية التعليمية، الاقتصادية والتربوية، وبالاخص تطوير القيادات النسوية”.
الى أين سيصل المجتمع البدوي بعد 10 سنوات حسب رأيكِ؟
“هذا يتعلق بنا فنحن نستحق ان نكون بمكان افضل ولهذا يجب على قيادتنا الشابة الاكتراث والمسؤولية حينها سنتمكن من الوصول إلى أعلى المستويات، وسنكون في أماكن أفضل مما نتواجد فيها اليوم، وأتمنى ان تكون المرأة البدوية في موقع أفضل إن شاء الله”.

رسالة تحب أن توجهها عبر موقع زوفة؟
“أبناء قريتي الأعزاء، وظيفتي في مركز ريان في بير المكسور هي المساعدة وتقديم الدعم لتطوير القرية والسكان، انا وطاقم المركز نقوم بذلك لبلدتنا وأهلها من صميم قلبنا ونقدمه ببالغ الامانة.
أؤمن بالطاقات الموجود في القرية وخاصة لدى النساء، وسأبذل كل ما في وسعي من أجل تقديم الدعم والمساعدة. من خلال موقع زوفة المحترم اناشد اهالي بير المكسور الأعزاء بالتوجه لنا بكل طلب يتعلق بالعمل (البحث عن عمل، تأهيل مهني، تأهيل أكاديمي). سأحاول القيام بأقصى ما يمكنني فعله مع طاقم المركز المهني، وتلبية احتياجاتكم وألا أخيب آمال أي واحد أو واحدة منكم”.

3 Comments on وصال حجيرات : “المرأة البدوية تتمتع بالمؤهلات لكن تنقصها الفرص”

  1. ‏לאחי היקר אני וכל משפחתי גאים בך בן דוד , ‏ישר כוח
    ‏אתה תתקדם ותתקדם ותתקדם כי יש לך את זה
    “حب ما تعمل لكي تعمل ما تحب ”
    ” إن لم يكن لك حاسد ف إعلم انك إنسان فاشل ”
    אוהבים אותך אבו עיסא

اترك رد