عام 2016 يجب أن يكون عام التغير في منطقة الغابة وشفاعمرو

Ad

هيثم الجاسم -زوفة
عام جديد يدخل علينا هذا الصباح ، لا نعرف ما يحمله لنا من مفاجأت وأيها ستعجبنا وأيها ستؤلمنا ،غير أننا على أهبة الاستعداد لنتقبل عامنا الجديد هذا ..
صباح الخير يا عرب .. قواكم الله ..
دعونا نستعرض العام الأخير بنظرة خاطفة تشبه الحلم من1 يناير 2015 وحتى اليوم توالت وتتابعت أخبارنا حول سرقة هنا وقتل هناك وحادثة عنف هنا وحادثة سطو هناك وكأننا لم نعد نعرف غير هذه الحوادث .

 في الحقيقة انها نظرة سوداوية أكثر من اللزوم فلقد كان هنالك نقاط ضوء كثيرة في مجتمعنا تستحق الذكر ، واشخاص يستحقون النظر اليهم بفخر ، فكم طبيب تخرّج لكي يساعد مجتمعه وأهله وكم أكاديمي حصل على لقبه الثاني وكم مشروع كتبنا عنه يستحق الثناء ، البارحة فقط كتبنا عن مشروع في عرب الحجاجرة يستحق الثناء والشكر لأصحابه ، وقبل مدة كتبنا عن مشروع “تفكّر” في بئر المكسور ، ولا ننسى كم مقابلة أجريناها مع اشخاص ناجحون يستحقون أن نمّر عندهم ونتوقف قليلا لننظر الى تجاربهم ، الدكتور اشتيوي سواعد جراح لا يشق له غبار على سبيل المثال ، د.موسى حجيرات كاتب وباحث وأن اختلفنا معه في الرأي لا يعني أبدا أنه ليس كاتب وناجح وباحث صاحب مستوى رفيع .
بعض روساء المجالس المحلية الذين يعملون بكد من أجل مصالح قراهم ومشاريع على طاولة الانجاز ، رياضيين استوفوا طرق الاحتراف خارج البلاد وداخلها وكلهم مجتمعين من أهلنا نعرفهم ونراهم كل يوم .
فمن المستهجن أن نتذكر فقط نقاط السواد التي لا تغطي مساحة اصبعين في لوحة مجتمعنا ونترك باقي اللوحة وكأنها ليست موجودة أصلا.
لا أقول ابدا أن كل شيء مثالي حتى أنني أكذب على نفسي إذا تخيلت هذا الأمر وتوقعت أن كل الأمور ستسير على ما يرام، لكن هذه الحقيقة لا تلغي ابدا امكانية ان كل شيء سيكون على ما يرام اذا ما آمنا باعمالنا وقمنا الى أعمالنا لنغير في مجتمعنا وليس فقط الى العمل لكي نحصل على معاشتنا في نهاية الشهر .
الفرد البسيط ابن قرية بئر المكسور والكعبية وبسمة طبعون والزرازير وابطن والخوالد ومدينة شفاعمرو هو مفتاح التغيير الذي سيحصل في المجتمع ومن يعتقد غير ذلك فهو مخطئ ..
نحن في موقع زوفة سنذكر في أخبارنا كل الاخبار التي نستطيع أن نحصل عليها سواء كانت سلبية أم ايجابية ليس من منطلق حب النشر وواجبه بل من منطلق إظهار الحقائق كما هي بدون تزوير فإن لم نعرف سلبياتنا لن نسعى ابدا لتحسين أنفسنا .
نتمنى للجميع أن تكون 2016 سنة خير ومباركة على الجميع ، ونتمنى أيضا أن تكون سنة مثمرة بالمشاريع والمبادرات الطيبة لأهل منطقتنا .
كل عام وأنتم بخير ..

Be the first to comment

اترك رد