أصدر الباحث الدكتور موسى حجيرات مؤلَّفه الجديد “حقوق المرأة في الإسلام”.

زوفة
يستهجن الباحث، وبشكل واضح، سلوكيّات من يدّعون نصرة المرأة، فبالرّغم من حفظ الإسلام للمرأة ورعايتها، والاهتمام بها، وبحقوقها، منذ عهد النّبي محمّد، صلى الله عليه وسلم، وبالرّغم من إنصافها في كافّة المجالات، وقد وردت شواهد ذلك في القرآن، والسّنّة، وسير الصّالحين من السّلف، وأتباعهم. لكنّ الغرب وأعوانهم يتّهمون الإسلام بظلمها، وكبتها، وهضم حقوقها.
لهذا يجدر بكلّ من يهمّه أمر المرأة وحقوقها، ويهمّه نصرة الإسلام أن يبيّن اعتمادًا على المصادر التّقليدية: قرآن، وسنّة حقوق المرأة في الإسلام.
لقد أخذ الباحث المرأة ومن يمكن أن تكون: أمًّا، أختًا، بنتًا، زوجةً، جارةً، وزميلةً، إلخ، وفتّش في بطون الكتب معتمدًا، بشكل أساسي، على المصادر التّقليديّة المذكورة وبيّن حقوق المرأة.
يقع الكتاب في 15 مبحثًا، يتناول كلّ مبحث امرأة أخرى من حيث علاقتها برجل معيّن، وفي 166 صفحة من القطع الكبير.
صدر الكتاب عن دار جرير للنّشر والتّوزيع في عمّان-الأردن.
تتولّى دار جرير توزيع الكتاب في العالم العربي والإسلامي.
أمّا في الدّاخل الفلسطيني فالكتاب متوفّر في كلّ الجامعات وكليّات التّربية، وخاصّة الكليّات العربيّة.
للكاتب دراسة أخرى قيد التّحقيق والمراجعة بعنوان “الدّين والتّديّن-دراسة تحليليّة لظاهرة التّديّن الحديثة، ستصدر عمّا قريب، إن شاء الله.

Be the first to comment

اترك رد