“يوسف” ساعد زوفة عندما سخر منها الناس ؟!

هيثم الجاسم
في عام 2009 تحديدا وعندما بدأت فكرة موقع زوفة كان الموقع حديث العهد يزوره في اليوم من مائة الى 200 زائر في اليوم كنا ما زلنا في الاسبوع الأول فقط .
كنا بأمس الحاجة لمن يدعمنا معنويا وماديا وبكل الوسائل، لكننا على العكس تماما واجهنا الكثير من السخرية وخاصة من الاسم ، لم يعجب الجميع اسم “زوفة ” ، الا أن شخص واحد كان يؤمن بقدراتنا يومها وساعدنا وهو الآن المرحوم يوسف غدير ابو صخر ، كيف أنسى عندما التقاني يوما وسألني عن الموقع وتمنى لي النجاح وطلب من ان اضع له اعلانا في الموقع وأعطاني نقود الإعلان مسبقا ، عندها لم اشأ أن أخدعه فقلت له أن الموقع جديد والاعلان فيه هي تجارة خاسرة فقال لي مازحا ” ياخي أني أحب الخسارة وانت شنو خصك ” ، وبعدها قال لي سأمر عليك بعد بضعة ايام لأقول لك ماذا تضع في هذا الاعلان ، بالفعل مرتْ الأيام وكنا نلتقي دائما غير أنه لم يخبرني ماذا يريد أن يضع في هذا الاعلان، وبعد ذلك طفح كيلي فتوجهت اليه وسألته ماذا تريد أن اضع لك في اعلانك في الموقع ، ابتسم ابتسامته المعتادة رافضا أن يخبرني بشيء قائلا لي أنني استحق الدعم وسينجح هذا الموقع يوما ما .
مرت الأيام الى أن جاء خبر وفاة صديقي وأخي يوسف، الذي دعمني في مشروعي الأول وكان يؤمن بقدراتي في وقت سخر الجميع من هذا المشروع واستهتروا فيه .
شكرا لك يا صديقي ورحمك الله وادخلك فسيح جناته، وأعتذر لأني لم أخبرك بذلك وجها لوجه ..

المرحوم يوسف غدير ابو صخر
المرحوم يوسف غدير ابو صخر

1 Comment on “يوسف” ساعد زوفة عندما سخر منها الناس ؟!

  1. اشهد باني سمعت ما كتب عن ابو صخر في هذا المقال ليلة وفاته من الأخ هيثم الجاسم من لا يشكر الناس لا يشكر الله شكرًا لك يا هيثم ونعم الصديق الصدوق انت

اترك رد